وكالة: لاجارد تطالب أعضاء المركزي الأوروبي بكتمان تفاصيل مراجعة الاستراتيجية

مباشر: ذكر تقرير أن رئيسة البنك المركزي الأوروبي حثت أعضاء البنك بالإمتناع عن المناقشة العلنية لتفاصيل مراجعة الاستراتيجية الوشيكة قبل الإعلان عنها رسمياَ في 23 يناير/كانون الثاني الجاري.

ونقلت وكالة بلومبرج عن مصادر لم تسمها، اليوم الإثنين، قولهم إن “كريستين لاجارد” تقدمت بهذا الطلب في رسالة إلى أعضاء مجلس المحافظين وذكرت فيها أيضاً إنهم سيبدأون اجتماع السياسة النقدية الذي يستمر لمدة يومين مبكراً، لمنحهم الوقت للنظر في جميع القضايا.

ومن شأن وضع استراتيجية للبنك المركزي الأوروبي أن يكون حدثاً فريداً يحدث للمرة الأولى منذ عام 2003.

وتزايدت الآراء في الأسابيع الأخيرة حول ما ينبغي أن تتضمنه استراتجية البنك المركزي الأوروبي، وتشمل أسباب ضعف التضخم والتغيرات المحتملة في هدف استقرار الأسعار وقضايا أخرى مثل تغير المناخ والعملات الرقمية.

وكانت “لاجارد” قد ذكرت في أعقاب اجتماع السياسة النقدية الشهر الماضي أن عملية مراجعة استراتيجية البنك سوف تنتهي في يناير/كانون الثاني الحالي، مع توسيع نطاق المراجعة لكل نواحي السياسة.

ومن المقرر أن يعقد البنك المركزي الأوروبي اجتماع السياسة النقدية يومي 22 و23 يناير/كانون الثاني الجاري، لتحديد معدل الفائدة وتقييم الحوافز النقدية وإعلان مراجعة استراتيجية البنك.

مساحة اعلانية