محدث.. تباين أداء الأسهم الأوروبية بالختام مع استمرار أزمة “كورونا”

مباشر: تباين أداء مؤشرات الأسهم الأوروبية في ختام تعاملات اليوم الأربعاء، وسط تلاشي آمال المستثمرين بشأن احتواء فيروس “كوفيد-19” في منطقة اليورو.

وتراجع قطاع النفط والغاز بنحو 1.4 بالمائة ليكون أكبر الخاسرين في البورصات الأوروبية، بينما ارتفعت أسهم السفر والترفيه بنحو 3 بالمائة لتكون الأفضل أداءً.

ويأتي أداء الأسهم الأوروبية وسط فشل اجتماع وزراء المالية في منطقة اليورو في التوصل إلى توافق حول خطة لمكافحة الأزمة.

كما أن عدد حالات الإصابة بالكورونا عاود الارتفاع، حيث شهدت فرنسا والمملكة المتحدة ارتفاعاً في الحالات المبلغ عنها، كما أن إسبانيا سجلت زيادة جديدة بعد أربعة أيام من تباطؤ معدل انتقال العدوى.

وارتفع عدد ضحايا الفيروس في إسبانيا إلى 146 ألف مصاب وفي إيطاليا إلى 135 ألف حالة وفي فرنسا لـ110 ألف حالة وفي ألمانيا إلى 109 ألف حالة، بحسب خريطة جامعة “جونز هوبكينز” الأمريكية.

وألقى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باللوم على منظمة الصحة العالمية في التعامل الخاطئ مع فيروس “كورونا”، مهدداً بوقف التمويل الخاص بالمنظمة الدولية.

وكشفت بيانات اقتصادية عن انكماش اقتصاد فرنسا بأكبر وتيرة منذ الحرب العالمية الثانية خلال الربع الأول من العام الجاري.

وعند الإغلاق، استقر مؤشر “ستوكس 600” مسجلاً 326.6 نقطة، كما هبط مؤشر “فوتسي” البريطاني بنسبة 0.5 بالمائة ليسجل 5677.7 نقطة.

وشهد مؤشر “كاك” الفرنسي ارتفاعاً بنسبة 0.1 بالمائة مسجلاً مستوى 4442.7 نقطة، بينما تراجع مؤشر “داكس” الألماني بنحو 0.2 بالمائة ليهبط إلى 10332.8 نقطة.

وبحلول الساعة 4:15 مساءً بتوقيت جرينتش، تراجع اليورو أمام الدولار الأمريكي بنحو 0.3 بالمائة ليهبط إلى مستوى 1.0854 دولار.

مساحة اعلانية