حجم السندات العالمية سالبة العائد يرتفع بأكبر وتيرة منذ 2016

مباشر: ارتفع حجم السندات العالمية سالبة العائد بأكبر وتيرة أسبوعية في 3 سنوات خلال الأسبوع الماضي، مع اندفاع المستثمرين نحو الملاذات الآمنة.

وبحسب بيانات “بلومبرج” اليوم الإثنين، فإن حجم الأوراق المالية التي تتداول بعائد سالب ارتفع بنحو 1.16 تريليون دولار خلال الأسبوع الماضي، ليسجل أكبر زيادة منذ 2016 على الأقل حينما بدأت الوكالة حساب البيانات يومياً.

ووصلت قيمة السندات ذات العوائد السالبة إلى مستوى 12.4 تريليون دولار، وهو أعلى مستوى في شهرين.

وابتعد المستثمرون عن الأصول الخطرة لصالح السندات، مع تزايد مخاوف أن يصبح فيروس “كورونا” وباءً عالمياً.

وامتدت عدوى فيروس الصين إلى 12 دولة حول العالم مع وفاة أكثر من 80 شخصاً في الصين وإصابة ما يزيد عن 2800 شخص.

ورغم الزيادة في الأسبوع الماضي، إلا أن السندات سالبة العائدة لا تزال أدنى المستوى القياسي المسجل في أغسطس/آب الماضي عند 17 تريليون دولار وذلك مع تحسن التوقعات بشأن الاقتصاد العالمي.

مساحة اعلانية